جمهوريةمصر العربية

 السياحة في مصر ام الدنيا، هي الوجهة السياحية التى يقصدها السياج من جميع انحاء العالم، فهي بلد حضارة عريقة لها طابع خاص ولن تندم ابدا على اتخاذك قرار بالسفر الى مصر من اجل السياحة، حيث أن السياحة في مصر حلم بالنسبة للكثير من محبي السفر والترحال حول العالم، ولا عجب في ذلك، فهذ البلد الجميل يضم الكثير من المعالم السياحية والتاريخية الفريدة، فضلا عن العجائب والكنوز الأثرية الغامضة والمهيبة، والتي لطالما كانت السمة المميزة لمصر، حيث يقبل الكثير من السائحين على الزيارة لاكتشاف الأهرامات وأبو الهول، بالإضافة إلى بقايا الحضارة المصرية القديمة والتي تعكس التاريخ الاسلامي والروماني واليوناني، والتي يعود تاريخها إلى قرون مضت، ناهيك عن أن العالم المصري تحت سطح الماء سيثير اهتمامك ما بين مجموعة من أروع المدن والمنتجعات على شاطىء البحر الأحمر.

أفضل أوقات السفر إلى مصر

تعتبر الفترة من ديسمبر إلى فبراير، هي أفضل أوقات السفر إلى مصر، حيث تكون الأجواء معتدلة وملائمة بعيدا عن ارتفاع درجات الحرارة أو انخفاضها بشكل كبير، وإذا قمت بالزيارة في موسم عير موسم الذروة، فسوف تستمتع أيضاً بأسعار أرخص للفنادق.

السياحة في القاهرة:

تعد مدينة القاهرة وجهة كبيرة وصاخبة بشكل دائم، ولكنها لا تزال واحدة من أكثر مدن العالم حيوية، ففي حين أنه من الممكن زيارة أبرز المعالم بما في ذلك أهرامات الجيزة والمتحف المصري في يومين، فإن المدينة تستحق بالفعل قضاء يومين أخرين لاستكشاف الأحياء القديمة والمناطق التاريخية بمساجدها اللامعة وسوق خان الخليلي، فضلا عن وسط مدينة القاهرة بمطاعمه الرائعة ذات الأطباق والمأكولات المحلية الشهية، ناهيك عن روعة الهندسة المعمارية المميزة في قلب العاصمة.

تعد العاصمة المصرية القاهرة، أحد أجمل المدن وأكبرها في الشرق الأوسط ، حيث يبلغ عدد سكانها أكثر من 10 مليون نسمة، وتشتهر هذه المدينة الساحرة باسم مدينة الألف مئذنة، بفضل أروع العمارة الإسلامية في العالم، ولا سيما مسجد محمد علي والأزهر ، وغيرها من المعالم السياحية الرائعة، ولعل اكثر ما يميز السياحة في القاهرة، هي موقعها المميز في قلب البلاد، ما يعني مزيدا من الرحلات اليومية الساحرة، والتي تشمل الرحلات اليومية إلى الأهرامات وأبو الهول في مدينة الجيزة، ذلك جنبا إلى جنب مع زيارة سوق خان الخليلي، وبرج القاهرة الذي يبلغ ارتفاعه 187 متراً ، وحديقة الأزهر الهادئة ، والقلعة التي تعود إلى القرون الوسطى وغيرها من الأماكن السياحية في القاهرة .

كما تتميز القاهرة بالغذاء والثقافة (فهي موطن لجامعة الأزهر، ثاني أقدم مؤسسة تعليمية في العالم) ، والترفيه ما بين العديد من المطاعم والمقاهي الجميلة ما بين الكثير من المشاهد الخلابة، والطقس المميز مع متوسط ​​درجة الحرارة السنوية 27 درجة مئوية..

السياحة في الإسكندرية:

يحتضن البحر الأبيض المتوسط ​​، ثاني أكبر مدينة في مصر، وأحد اجمل الوجهات التي يمكن زيارتها عند السياحة في مصر ،  إنها مدينة الاسكندرية حيث يمكن زيارة الأماكن الهامة بما في ذلك المسرح الروماني ومتحف الإسكندرية والمكتبة الشهيرة في يوم واحد ، لكن العاصمة السابقة لمصر تضم أيضًا بعض مطاعم المأكولات البحرية الممتازة، فضلا عن مجموعة من الآثار الاستعمارية المتهدمة..

من أكبر المكتبات القديمة فى الأسكندرية وواحدة من المكتبات الأكثر طموحآ فى العالم الحديث هندستة المعمارية فريدة من نوعها حيث تأخذ شكل قرص الشمس العملاق وتقع على الكورنيش ويحوى هذا المركز الثقافى الرائع مجموعة من المتاحف الرائعة التى تضم مجموعة من النصوص والمخطوطات القديمة والأثرية  وغرف ضخمة للقراءة يمكن أن تصل وحدات تخزينها إلى 8 ملايين وحدة تخزين بالإضافة إلى أنها تضم مجموعة من الأثار الأغريقية والرومانية والتماثيل التى عثر عليها أثناء التنقيب تحت الماء فى الميناء ومتحف للعلوم والقبة السماوية المخصصة للأطفال كل هذا جعلها مقصد للألاف من الزوار يومياً. واهى من احدث معالم السياحة في الاسكندرية.

السياحة في شرم الشيخ:

تعد شرم الشيخ أحد أشهر وجهات السياحة في مصر وأكثرها شعبية بين السائحين ممن يقصدونها من كافة أنحاء العالم، بفضل ما تقدمه من  خيارات ممتازة للإقامة ، وغوص سكوبا على مستوى عالمي، ومطاعم من الدرجة الأولى، كما  يوجد في شرم الشيخ المزيد من المنتجعات الرائعة للعائلات، والأماكن الترفيهية الممتعة التي تمنحك الفرصة لقضاء عطلة مميزة لا تقارن.

شرم الشيخ هي مدينة سياحية مصرية مشهورة توجد عند ملتقى خليجي العقبة والسويس على ساحل البحر الأحمر تبلغ مساحتها 480 كم وتعد أكبر مدن محافظة جنوب سيناء تضم مدينة شرم الشيخ منتجعات سياحية تعتبر نقطة جذب سياحي للزوار من جميع أنحاء العالم وتشتهر بأنها أحد مراكز الغوص العالمية لاحتوائها علي ثروة كبيرة جدا من الاسماك الجميلة والشعاب المرجانية الجذابة ومن أهم اماكنها رأس نصراني ورأس وأم سيد ورأس جميلة ورأس كنيسة ونخلة التبل ومحمية رأس محمد الموجودة في الجنوب ومحمية نبق بينها وبين دهب وخليج نعمة عند ملتقى قارتي أسيا وإفريقيا وتحتوي علي أكثر من 200 فندق ومنتجع بخلاف المطاعم والمقاهي والأسواق التجارية والمدن الترفيهية مما يجعلها مدينة سياحية متكاملة تجذب السياح اليها من جميع انحاء العالم .